19.6 C
New York
الثلاثاء, سبتمبر 27, 2022

Buy now

spot_img

أخصائية توضح تأثير “أوميكرون” على مكونات الدم

قالت أخصائية أمراض الدم، سفيتلانا تشكوفا، في مقابلة مع قناة “موسكو- 24” التلفزيونية الروسية إن تكوين الدم يتغير عند الإصابة بـمتحور “أوميكرون” للفيروس التاجي.

حذرت الأخصائية من التغيرات في تكوين الدم التي قد تحصل عند الإصابة بمتحور” أوميكرون” لفيروس كورونا.

وحسب الأخصائية فإن فصيلة الدم لا تؤثر على شدة الإصابة بمتحور”أوميكرون” أو نوع آخر من “كوفيد 19″، ولا تستطيع منع الإنسان من الإصابة به.

مع ذلك فإن العدوى يمكن أن تشغّل عمليات معينة في الدم، على سبيل المثال، فعند الإصابة بالعدوى، يبدأ جسم الإنسان في إنتاج الغلوبولين المناعي.

وقالت الطبيبة: مع الإصابة بفيروس كورونا قد يشهد جسم الإنسان زيادة أو انخفاضا في عدد الكريات البيضاء، وكثرة الخلايا الليمفاوية، وكثرة الوحيدات. ويحدث كذلك العديد من التغييرات المميزة للعدوى الفيروسية، مثل زيادة تخثر الدم، باعتباره أحد مظاهر المرض. أما فرط التخثر فيأتي مع تكوين الجلطة”.

وأضافت قائلة:” في الوقت نفسه، فإن كل تلك العواقب فردية. وقد يواجه البعض عواقب معينة، بينما قد لا يعاني الآخرون منها على الإطلاق. وعلاوة على ذلك، فإن متلازمة ما بعد “كوفيد” مع “أوميكرون” مختلفة من شخص إلى آخر.

وحسب الطبيبة، لم يمض بعد وقت كاف حتى نستطيع تقييم تأثير كل العواقب. ومع ذلك فإنها تعد على كل حال صدمة مناعية توجه إلى جسم الإنسان.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Stay Connected

22,355FansLike
3,502FollowersFollow
0SubscribersSubscribe
- Advertisement -spot_img

Latest Articles